شريط الأخبار
اخبار العالم
زاخاروفا: لو كان الغرب يخشى الكارثة النووية لعمل على إعادة كييف إلى صوابها
زاخاروفا: لو كان الغرب يخشى الكارثة النووية لعمل على إعادة كييف إلى صوابها

أكدت متحدثة الخارجية الروسية ماريا زاخاروفا أن الدول الغربية لو خشيت الكارثة النووية فعلا، لسعت لإعادة نظام كييف إلى صوابه، وعملت مع واشنطن على منع كييف من قصف محطة زابوروجيه.

وقالت زاخاروفا في حديث لقناة "روسيا 1"، تعليقا على التصريحات الغربية حول "الخطر النووي" المزعوم من جانب روسيا: "ليس بوسعي أن أقول لكم بكل تأكيد، لأنهم يروّجون لهذا "الخطر" بصورة معادية لروسيا، ويحاولون أن ينسبوا إلينا تصريحات لم يدل بها أحد، وأعمالا لم يقم بها أحد".

وتابعت: "ومن جانب آخر، ولو كانوا بالفعل يخشون كارثة نووية، لساهموا في عودة نظام كييف إلى صوابه، وحاول الاتحاد الأوروبي إعادة واشنطن إلى صوابها، لتوقف قصف الموقع النووي"، في إشارة إلى محطة زابوروجيه الذرية.