شريط الأخبار
اخبار العالم
ارتفاع صادرات البرازيل من الذرة بنسبة 161% بسبب حرب أوكرانيا
ارتفاع صادرات البرازيل من الذرة بنسبة 161% بسبب حرب أوكرانيا

شهدت ارتفاع في صادرات الذرة بنسبة 161% مقارنة بالفترة نفسها من العام الماضى، حيث تم شحن 1.546.247 طنًا من الذرة في الأشهر الأولى من عام 2022، بزيادة قدرها 954.709 طنًا، وذلك بسبب حرب أوكرانيا ، التي أدت إلى نقص الذرة والحبوب الآخرى لدى بعض الدول ، بعد عرقلة روسيا تصدير الحبوب الأوكرانية إلى العالم.

وأشارت صحيفة "بورتال" البرازيلية إلى أنه في الشهرين الماضيين ، تجاوزت كمية الذرة التي تم تصديرها 500 الف طن ، وفى أبريل تم شحن 537،841 طن بكميات كبيرة عبر ميناء باراناجوا، و في مايو 504286 طن.

وأوضحت الصحيفة أن الحرب في أوكرانيا أدت إلى ارتفاع نسبة الصادرات إلى الدول الأخرى التي انقطع عنها امدادات الذرة خاصة في الأشهر الثلاثة الماضية.

وتعتبر البرازيل ليست مُصدِّرًا كبيرًا للذرة الصيفية، إلا أنها أصبحت ذلك في الآونة الأخيرة ، وبشكل رئيسى إلى افريقيا وأوروبا.

وتشير التوقعات إلى أن البرازيل تنتج 16 مليون طن في هذا الموسم ، وفقا لوزارة الزراعة والتموين البرازيلية.

واعتبر مسؤول السياسة الخارجية في الاتحاد الأوروبي جوزيب بوريل أن روسيا يجب أن "تُحاسب" إذا واصلت عرقلة تصدير الحبوب الأوكرانية إلى العالم، واصفا الأمر بأنه "جريمة حرب".

وأضاف "لا يستطيع المرء أن يتخيّل أن ملايين الأطنان من القمح عالقة في أوكرانيا، بينما يعاني الناس في باقي أنحاء العالم من الجوع، هذه جريمة حرب حقيقية".

وكانت الدول الغربية طالبت موسكو بوقف حصارها للموانئ الأوكرانية المطلة على البحر الأسود، للسماح بتصدير الحبوب إلى العالم في وقت تتزايد المخاوف من مجاعات في مناطق هشة.