شريط الأخبار
تركيا
أديداس تحسم الجدل حول مطالبة رونالدو بتسجيل الهدف في الأوروغواي باسمه.. شريحة داخل الكرة تكشف الحقيقة
أديداس تحسم الجدل حول مطالبة رونالدو بتسجيل الهدف في الأوروغواي باسمه.. شريحة داخل الكرة تكشف الحقيقة

اقتحمت شركة “أديداس” -المنتجة لكرة القدم الرسمية لكأس العالم المقامة حاليًا في قطر- الجدل الذي أثير حول هُوية مسجّل هدف البرتغال الأول في مرمى الأوروغواي، والذي احتسبه الفيفا لبرونو فيرنانديز، بينما طالب رونالدو باحتسابه لصالحه، بدعوى أنه لمس الكرة برأسه.

وحسمت الشركة -عبر بيان لها- الجدل معلنة أن رأس رونالدو لم تلمس الكرة، وذلك استنادًا إلى “بيانات دقيقة للغاية” وفّرها جهاز الاستشعار داخل كرة المباراة.

وتصدّر هدف رونالدو واجهة الأحداث، بعد مباراة البرتغال والأوروغواي، بعد أن عبّر صراحة عن رغبته في احتساب الهدف لصالحه، ليواصل تحطيم الأرقام في المونديال، لكن الفيفا أصرّ على احتسابه لصالح زميله في المنتخب ومانشستر يونايتد سابقًا.

وتحتوي كرات “أديداس” الرسمية في المونديال -والتي أطلق عليها اسم “الرحلة”- على شريحة استشعار بالغة الحساسية، تم اختبارها بنجاح قبل بداية الحدث الرياضي الأكبر في العالم.

ونقلت صحيفة “” البريطانية -اليوم الثلاثاء- بيانًا أصدرته الشركة الألمانية؛ جاء فيه أنه “في المباراة بين البرتغال والأوروغواي، وباستخدام تقنية الكرة المتّصلة الموجودة في كرة المباراة الرسمية “الرحلة” من “أديداس”، يمكننا بشكل نهائي تأكيد عدم وجود أي اتصال لرأس كريستيانو رونالدو بالكرة”.

وأضافت أنه “لا يمكن قياس أي قوة خارجية على الكرة، كما اتضح عدم وجود (نبضات قلب) في قياساتنا، وفي الرسم المرفق”.

وأوضح البيان نفسه أن “مستشعر IMU 500 هرتز الموجود داخل الكرة، يتيح لنا أن نكون دقيقين للغاية في تحليلنا”.

Portugal v Ghana: Group H - FIFA World Cup Qatar 2022Portugal v Ghana: Group H - FIFA World Cup Qatar 2022كرة “الرحلة” الرسمية في نهائيات كأس العالم بقطر (غيتي)

وقد تم وضع مستشعرات متطورة وبالغة الحساسية داخل كرات المباريات في كأس العالم في قطر، لمساعدة تقنية الفيديو (VAR) على ضبط حالات التسلل بأكبر دقة ممكنة، وتمكّن هذه التقنية من جمع بيانات لكل لمسة بمعدل 500 مرة في الثانية، يتم إرسالها فورًا للحكام  لمساعدتهم في اتخاذ القرار المناسب، كما يمكن تشغيل المستشعر بواسطة بطارية قابلة لإعادة الشحن.

من جهته، قال مدير تقنية كرة القدم والابتكار في الاتحاد الدولي للعبة يوهانس هولزمولر  إن “هذه التقنية هي تتويج لثلاث سنوات من البحث والاختبار المخصّصين من قبل فيفا وشريكتنا أديداس”.

يُشار إلى أن البرتغال حسمت مباراتها أمام أوروغواي لصالحها 2-صفر، لتضمن بذلك بلوغها لدور ثمن النهائي برصيد 6 نقاط، بينما يحتاج زملاء لويس سواريز إلى الفوز على غانا في مباراتها الأخيرة، لمرافقة رفقاء رونالدو للدور نفسه.

المصدر : الجزيرة