شريط الأخبار
اخبار العالم
روسيا تأمل استمرار محادثات "الضمانات الأمنية" مع الولايات المتحدة
روسيا تأمل استمرار محادثات
قال وزير الخارجية الروسي سيرجي لافروف، اليوم ،الجمعة، إن بلاده تأمل في استئناف محادثات الضمانات الأمنية مع الولايات المتحدة، شريطة تلقيها ردا مكتوبا ملموسا من واشنطن أولا.
 
وأضاف لافروف - خلال مؤتمر صحفي حول نتائج عمل الدبلوماسية الروسية في عام 2021، أوردته وكالة (تاس) الروسية - "آمل أن نتمكن من الاستئناف.. لكن هذا سيعتمد على رد الولايات المتحدة الملموس كتابة على مقترحاتنا".
 
جدير بالذكر أنه في 17 ديسمبر 2021 ، قدمت وزارة الخارجية الروسية مسودات عامة لمعاهدة مع الولايات المتحدة بشأن الضمانات الأمنية وكذلك لاتفاقية بشأن تدابير لضمان أمن روسيا والدول الأعضاء في الناتو. 
 
وعقدت المشاورات حول هذه القضايا في جنيف في 10 يناير، وكانت هذه القضايا من بين جدول أعمال اجتماع مجلس روسيا والناتو في بروكسل يوم 12 يناير. 
 
وناقش المجلس الدائم لمنظمة الأمن والتعاون في أوروبا هذه المبادرات في فيينا يوم 13 يناير.
 
وفي سياق آخر.. أكد لافروف، ضرورة أن تعكس معاهدة السلام الروسية-اليابانية المستقبلية آفاق التعاون، وألا تقتصر على أمر واحد وهو اتفاقية إنهاء حالة الحرب التي لم توقع في 1945.
 
وقال لافروف: "نحن على يقين من أن معاهدة السلام لا يمكن أن تقتصر على عبارة واحدة فقط: (انتهت الحرب)؛ نظرًا لأنه لم يتم التوقيع عليها عام 1945، ولكننا في القرن الواحد والعشرين، لذلك يجب أن تظهر المعاهدة في الواقع تنوع العلاقات اليوم وفتح آفاق جديدة".
 
وأكد لافروف أن روسيا مهتمة بشدة بعدم وجود سوء تفاهم في العلاقات مع اليابان فيما يتعلق بما يحدث بين البلدين.
 
وأشار إلى أن الأمر يتعلق جزئيًا بالعقبات المصطنعة أمام التعاون الاستثماري، "نحن نعلم أن هناك ضغوطًا تمارس على اليابان في هذا الصدد".