شريط الأخبار
ثقافة
يوم ميلاده.. تعرف على أول هدية لـ زاهى حواس ومن مين؟
يوم ميلاده.. تعرف على أول هدية لـ زاهى حواس ومن مين؟

يحل اليوم عيد ميلاد عالم الآثار الكبير ، إذ ولد في مثل هذا اليوم، فى قرية صغيرة بالقرب من مدينة دمياط، وكان يحلم أن يصبح محاميًا، ولكنه التحق بكلية الآداب في الآثار اليونانية الرومانية من جامعة الإسكندرية وتخرج منها عام 1967م، وفى سن الـ33 عامًا حصل حواس على زمالة فولبرايت لحضور جامعة بنسلفانيا فى فيلادلفيا لدراسة علم المصريات، ثم حصل على درجة الماجستير فى الآداب فى علم المصريات والآثار السورية الفلسطينية فى عام 1983م.

وعن أول هدية قدمت له في عيد ميلاده كانت من والدته وهى عبارة عن "بيجامه" وبدلة فى الريف، حيث كان الأطفال يمشون بالبيجامات الجديدة وكأنها بدلة، مؤكدًا أن هدية أمه هي الأغلى على الإطلاق في حياته، وكانت لها معانى خاصة، للغاية.

والسؤال هل يحب الدكتور زاهى حواس الاحتفال بعيد ميلاده؟، وأجاب عالم المصريات الكبير عن هذا السؤال قائلا: لافتا إلى أنه كان لا يحب الاحتفال بعيد ميلاده، وكان يمنع الموظفين العاملين بالآثار، وقتما كان يعمل كبيرًا للمفتشين، ثم أمينًا عامًا، ثم وزيرًا للآثار، بأن يحتفلوا بعيد ميلاده.

حصل الدكتور زاهى حواس على درجة الدكتوراه فى علم المصريات فى عام 1987م، وعين فى منصب كبير مفتشى هضبة الجيزة، لكنه ترك المنصب فى عام 1993م، ولكنه عاد إلى منصب كبير المفتشين فى أوائل عام 1994م، و فى عام 1998م عين حواس مديراً لهضبة الجيزة.

وفى عام 2002 عين أمين عام للمجلس الأعلى للآثار، اكتشف خلال عمله بالأهرامات مقابر بناة الهرم فى الجيزة ووادى المومياوات الذهبية فى الواحات البحرية، كشف الهرم الساتلى من خوفو، تم تعيينه كأول وزير للدولة لشئون الآثار، عقب أحداث 25 يناير.