شريط الأخبار
اخبار العالم
موسكو تعتقل عالم صواريخ روسى بتهمة الخيانة
موسكو تعتقل عالم صواريخ روسى بتهمة الخيانة
قالت مجلة نيوزويك الأمريكية إن مدير مختبر روسي يعمل على صواريخ تفوق سرعة الصوت، وهو ‏سلاح قال الرئيس فلاديمير بوتين إنه يتمتع بميزة استراتيجية لروسيا، اعتقل للاشتباه في خيانته.‏
 
ويمكن للصواريخ التي تفوق سرعتها سرعة الصوت أن تسافر بسرعة تصل إلى تسعة أضعاف سرعة ‏الصوت، وقد قال بوتين إن الصواريخ الروسية لا مثيل لها وسيتم نشرها مع البحرية في الأشهر القليلة ‏المقبلة.‏
 
ويرأس أندريه شيبليوك مختبرًا تفوق سرعة الصوت في معهد نوفوسيبيرسك للميكانيكا النظرية والتطبيقية‏، وقد نسق في السنوات الأخيرة أبحاثًا لدعم تطوير أنظمة صواريخ تفوق سرعة الصوت، وفقًا لموقع ‏المعهد.‏
 
وفى الشهر الماضي، ذكرت وكالة تاس الروسية أنه تم أيضًا اعتقال عالم كبير آخر فى معهد شيبليوك، ‏الواقع في حديقة أكاديمجورودوك العلمية في نوفوسيبيرسك، على بعد حوالي 2800 كيلومتر (1750 ‏ميلًا) شرق موسكو.‏
 
ونقلت عن مصدر مقرب من التحقيق الذي أجرته وكالة المخابرات ‏FSB‏ قوله إن ماسلوف يشتبه في ‏إفشاء أسرار الدولة بشأن تكنولوجيا تفوق سرعة الصوت.‏
 
وقالت وزارة الدفاع في مايو إنها اختبرت بنجاح إطلاق صاروخ زيركون تفوق سرعته سرعة الصوت على ‏مسافة حوالي 1000 كيلومتر (625 ميل)، وبعد أيام قال قائد الأسطول الشمالي إن النظام سينتشر على ‏فرقاطة جديدة قبل نهاية السنة.‏
 
وتم اتهام عدد من العلماء الروس في السنوات الأخيرة بالخيانة، والتي تصل عقوبتها إلى السجن لمدة 20 ‏عامًا، بزعم نقلهم مواد حساسة إلى أجانب. ‏